“شاهد التفجير في سيريلانكأ. الشهيدين من الخطوط السعودية الملاحين أحمد الجعفري، وهاني عثمان” على YouTube

الشهيدين من الخطوط السعودية الملاحين أحمد الجعفري، وهاني عثمان،مواطنين سعوديين توفيا إثر الاعتداءات الإرهابية في سريلانكا. وقد كان أعلن مركز الاتصال التابع للخطوط الجوية السعودية، في بيان «وفاة الملاحين ضمن ضحايا التفجيرات المؤسفة»، مشيراً إلى أن «أحمد جعفري أمضى خمسة وعشرين عاما في الشركة وكان مثالاً للتفاني والإخلاص، فيما التحق هاني عثمان بالشركة قبل عامين».
وكانت الخطوط السعودية أعلنت تعذر الاتصال باثنين من ملاحيها، بعد التفجيرات الإرهابية التي شهدتها كنائس وفنادق سيريلانكا في كولومبو، بعد أن استهدف أحد التفجيرات الفندق الذي يسكن فيه الطاقم التابع للخطوط السعودية.
وقال المدير العام للخطوط الجوية العربية السعودية، المهندس صالح الجاسر، في رسالة داخلية لموظفي المؤسسة ومجموعة شركاتها: «ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مطمئنة بقضاء الله وقدره، تنعى المؤسسة الزميلين العزيزين؛ مدير المقصورة أحمد الجعفري والمضيف هاني عثمان، اللذين انتقلا إلى رحمة الله إثر التفجيرات التي شهدتها العاصمة السريلانكية كولومبو».
ووسط أجواء الحزن، قال أحد أصدقاء أحمد جعفري لـ«الشرق الأوسط»: «قبل يوم واحد من وفاة أحمد، تواصلت معه وأخبرني أنه في سريلانكا، ووصف لي المكان الذي يقيم فيه بـ(جنة الله في الأرض)، وأرسل لي صوراً للفندق الذي كان يقيم فيه، وكان سعيداً ومرحاً كعادته، وانتهى الحوار بيننا عبر برنامج (واتساب) الساعة السابعة مساء بتوقيت السعودية، في 20 أبريل (نيسان)».
وأضاف أن أحمد شخصية متفائلة ومرحة وصديق مخلص، والجميع يشهد له بحسن الخلق والمواقف الطيبة التي تخلد في ذاكرة كل من عرفه، مشيراً إلى أنه اتصل بصديقه عشرات المرات بعد الحادث الإرهابي، وأرسل له كثيرا من الرسائل ولكنه لم يجب.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s